من طريق الحرير إلى ألفاباي, ما السوق السوداء المقبل؟

يوم 5 يوليو، أول أيام الجحيم لألفاباي الأسود؛ أفادت صحيفة مونتريال غازيت عن غارتين من مونتريال موجهة من قبل مكتب التحقيقات الفدرالي والشرطة الملكية الكندية، إلقاء اقبض على” كازيز” وهو حسب المصادر يعتبر المسؤول الأول لموقع لألفاباي.

“ألفاباي هو موقع على الأنترنات المضلم لتجارة المخدرات و الأسلحة و المواد الإباحية

:يقول أحد مستخدمي  لألفاباي على الديب ويب

“إذا كان كازيز هو بالفعل مسؤول ألفاباي، هذا الخبر لا يبشر بالخير للسوق وجميع الأموال لا تزال مقفلة داخل محافظها. ومن غير الواضح ما إذا كان أي شخص آخر لديه حق الوصول إلى الموارد اللازمة بحيث يمكن إعادة إطلاق الموقع في المستقبل. كما أنه من غير الواضح ما قد يكون قد أبلغه كازيز السلطات فيما يتعلق بألفاباي،و مستخدميه، أو غيرهم من الناس الذين يعملون على الموقع “.

…يعتبر “ألفاباي” من أكثر المواقع شعبية يليه” دريم و رامب” و “هانسا” و من ثم نجد “طريق الحرير” التي تمت الإطاحة به…

You may also like...

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *