استغرق قراصنة في ديف كون 12 دقيقة فقط لاختراق آلات التصويت الإنتخبات الخاصة بالولايات المتحدة

 

هذه المرة في مؤتمر ديف كون للقرصنة في لاس فيغاس، تم إنشاء 30 صناديق الاقتراع التي تعمل على البرمجيات المستخدمة في الانتخابات الأمريكية في سباق محاكاة للبيت الأبيض و ذالك للكشف عن نقاط الضعف فيها.

في أقل من 90 دقيقة، بدأت الشقوق الافتتاحية في دفاعات النظم تضهر، وكشف عن مستوى منخفض و محرج للأمن. ثم تم الاختراق تماما لاسلكيا أي دون الحاجة للمس أي شيئ.

بدون جهد، تكون أنظمة التصويت الأمريكية ضعيفة وقابلة للتأثر. وبفضل مشاركة جمعية القراصنة اليوم، كشفنا عن المزيد من التفاصيل حول كيفية القيام بذلك بالضبط “. وقال جيك براون، الذي باع منشئ ديف كون المنشئ جيف موس على الخطة في وقت سابق من هذا العام.

واضاف “ان النقطة المخيفة هي اننا نفهم ايضا ان خصومنا الاجانب بما فيهم روسيا وكوريا الشمالية وايران يحافظون على قدراتهم على اقتحامهم ايضا بطريقة تقوض نظم الديمقراطية وتعرض الامن الوطنى الامريكى للخطر”.

كانت بعض الأجهزة تعمل ببرامج قديمة جدا و يتم الاستغلال مثل هذه البرامج بسهولة . حيث كانت بعض الموانئ الحقيقية مفتوحة التي يمكن أن تدار لتثبيت البرامج الشريرة للعبث مع الأصوات.

You may also like...

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *